العنف ضد الاطفال

قبل البدأ اعلم أن:

-الله جل وعلا خلق من عباده من هو عقيم لحكمة وفضلك الله على أن رزقك ذرية.

-بالشكر تزيد النعم.

-هناك حوالي 50 مليون زوج وزوجة يعانون من العقم على مستوى العالم.

العنف ضد الاطفال

image

  1. لقد أظهر مركز أبحاث مكافحة الجريمة بوزارة الداخلية مؤخرا ، عن تفشي ظاهرة الإيذاء ضد الطفل في المجتمع السعودي بشكل عام .
    45% من الأطفال المشاركون في الدراسة يتعرضون لصورة من صور الإيذاء في حياتهم اليومية.
  2. 21% من الأطفال السعوديون يتعرضون للإيذاء بشكل دائم
    في حين يتعرض
  3. 24% من الأطفال السعوديين للإيذاء أحيانا.                                                           أسباب  العنف ضد الأطفال :

ترجع معظم الدراسات الى أن  أسباب تزايد العنف ضد الأطفال في مجتماعاتنا إلى مجموعة من العوامل أهمها:

1- أسباب اقتصادية : مثل الظروف الاقتصادية الصعبة ، تزايد معدلات الفقر والبطالة . وقد أكدت الدراسة السابقة في السعودية أن إيذاء الأطفال يحدث بصورة أكبر في الأسر ذات الدخل المنخفض ، فقد وصلت نسبة العنف ضد الأطفال 29% في الأسر التي يقل دخلها عن 3000 ريال شهريا

2- أسباب اجتماعية : مثل التفكك الأسري، الخلافات الزوجية ، كبر حجم الأسرة وإدمان المخدرات والمشاكل والأمراض النفسية، مما يؤدي إلى تشرد وضياع الأطفال .

3- المفاهيم الخاطئة حول أساليب التنشئة : والتي تقوم على افتراض أن ” التنشئة الصالحة ” تقتضي استخدام قدر من العقاب الجسدي أو اللفظي ، إلى جانب غياب الوعي بأساليب التنشئة السليمة .

4- وسائل الإعلام والبرامج التي تشجع العنف : وذلك من خلال بث برامج الأطفال المليئة بالعنف .

5- قصور التشريعات المعنية بحماية الطفولة على كافة المستويات ، عدم تفعيل القوانين ، وغياب إلزامية التبليغ.

٦- اذا كان رب الأسرة يتعاطي مخدرات أو عيره فيجب المحاولة في علاجه ونصحه وتوجيهه وإرشاده.

٧- اذا كان رب الأسرة يعاني من مشاكل نفسية أو أمراض نفسية فيجب مساعدته في تقديم العلاج المناسب له.

ساعدنا في التبليغ عن حالات العنف التي يتعرض لها الأطفال:

١-  اتفاقية حقوق الطفل تنص على  أن الطفل كل إنسان لم يتجاوز الثامنة عشر من العمر.

٢- يجب على كل فرد من أفراد المجتمع التبليغ عن حالات العنف ضد الأطفال حتى لو كان مجرد اشتباه.

٣- المعلمين والمعلمات وكذلك المرشد الطلابي والإخصائي النفسي أو الاجتماعي ووكيل المدرسة ،من أهم الفئات الواجب عليها التبليغ، وذلك نظراً لتعاملهم مع الطفل بصفة يومية
وقد صدر قرار من وزارة التعليم بإلزامية التبليغ على جميع أعضاء هيئة التدريس وسوف ينفذ قريباً.
٤-  إذا لاحظت أي علامة من علامات تعرض الطفل للعنف ،خاصة العنف البدني والحسي فيجب التبليغ فوراً، وللتواصل مع الجهات التي تخدمك في البلاغ:

-الشخص المؤثر في العائلة.

– إمام المسجد في الحي أو خطيب الجامع.

-عمدة الحي.

– الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان مثلاً: فرع جدة هاتف: 6222261/012 تحويلة 211 أو الفرع التابع لمنطقتك.  رابط الجمعية

– تبليغ لجهات الأمنية (الشرطة) 999.
– لجنة الحماية الأسرية في وزارة الشؤون الاجتماعية، حيث يوجد رقم مجاني يستقبل بلاغات العنف الأسري (1919)

 

 

image

(اذا أردنا أن نحقق السلام الحقيقي في العالم، فعلينا أن نبدأ بتعليم الأطفال)