ذكرى المبايعة الثالثة  لمقام سيدي صاحب السمو الملكي الأمير/ محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود، سلمه الله

ولي العهد  نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع، رئيس  مجلس الشؤون السياسية والأمنية والشؤون الاقتصادية والتنمية، لقد مضى ثلاث سنوات على تولي سومه الكريم ولاية العهد،  إن هذه الذكرى غالية وعزيزة على كل قلوبنا خصوصاً أننا على وشك انتهاء شهر رمضان المبارك  الذي نسأل الله أن يتقبل الصيام والقيام وصالح الأعمال ، وفرحة قدوم العيد السعيد، عيد الفطر المبارك ونحن في أمن وآمان،  إن مسيرة العطاء من عزم وعز على مدار هذه السنوات ورؤية مباركة لم تأتي الا بعد جهود ومثابرة حثيثة، إننا نحن سكان المملكة العربية السعودية من قبائل وأفراد ومناطق ومدن ومحافظات وقرى لقد عشنا العز والكرامة، إننا كل يوم نجدد بيعة الوفاء والولاء على السمع والطاعة في المنشط والمكره وهذا الذي أمرنا به الدين الحنيف والشرع القويم، يفتخر كل مواطن ومواطنة بما تحقق من إنجازات جعلت من بلادنا أنموذجاً يقتدى به،  اللهم أدم  على بلادنا بلاد التوحيد  أمنها وأمانها واستقرارها واحفظ ولاة امرنا بعينك التي لا تنام وكنفك الذي لا يضام أعوماً عديدة وأزمنة مديدة ونحن في رخاء وسخاء وعطاء.